اخر الأخبار

كُتّاب وآراء

Imprimer

حصاد : هذه هي التدابير التي سيتم اتخاذها للنهوض بقطاع التعليم

حصاد

أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي محمد حصاد أن برنامج تطبيق الرؤية الاستراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي يقوم على ثلاث مرجعيات أساسية وهي التوجيهات الملكية السامية، والرؤية الاستراتيجية للاصلاح 2015-2021، والبرنامج الحكومي 2016-2021.

وأوضح حصاد خلال انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة يومه الخميس أنه على مستوى التعليم الأولي “تم وضع هدف تعميمه لجميع أطفال 4 سنوات على مدى 10 سنوات في افق 2027″، ثم التعليم الابتدائي من خلال تطوير تدريس اللغتين العربية والفرنسية “وتخفيف عدد التلاميذ داخل القسم للوصول في نهاية المخطط إلى 30 تلميذا في القسم بالسنة الأولى والثانية، و34 تلميذا في باقي المستويات، ثم المراجعة الشاملة للكتاب المدرسي وإصدار الكتاب المدرسي الجديد للمستوى الأول والثالث والخامس ابتدائي خلال الدخول المدرسي 2018-2019 ثم بالمستوى الثاني والرابع والسادس ابتدائي في السنة الموالية”.

أما فيما يخص التعليم الثانوي والاعدادي، أكد حصاد أنه سيتم “تعزيز وتطوير المكتسبات اللغوية للتلاميذ والانفتاح على المهن والعلوم” وذلك “بمواصلة تعزيز المهارات القرائية باللغة العربية على مدى 3 سنوات، تطوير تدريس اللغة الفرنسية وتعميم المقاربة العملياتية بالمستويات الأولى والثانية والثالثة ثانوي إعدادي، إدماج تدريس اللغة الإنجليزية بصفة تدريجية لتشمل جميع المستويات، تطوير المكتسبات اللغوية من خلال إدراج المصطلحات باللغة الفرنسية في مواد الرياضيات والعلوم الفزيائية وعلوم الحياة والأرض، ثم إصدار الكتاب المدرسي الجديد تدريجيا لكل مستوى انطلاقا من 2019-2020”.

وأضاف حصاد أنه فيما يتعلق بالتعليم الثانوي التأهيلي، فقد تقرر “مواصلة تنويع العرض بالباكالوريا المهنية لتحقيق نسبة 10 في المائة من مجموع التلاميذ في أفق 4 سنوات، تعميم إحداث مسارات مهنية بالثانويات التقنية، توسيع العرض بالمسالك الدولية على مدى 3 سنوات ليشمل 50 في المائة من تلاميذ جميع الثانويات التاهيلية،تقليص عدد الشعب بالباكال وريا وتنويع المسالك المهنية الملائمة مع سوق الشغل، ثم إصدار الكتاب المدرسي الجديد تدريجيا لكل مستوى انطلاقا من الدخول المدرسي 2019-2020”.

هذا وستحرص الوزارة على توسيع العرض المدرسي بإحداث 55 مؤسسة منها 26 بالوسط القروي، وتوسيع 1948 حجرة في موسم 2017-2018، وإحداث 250 مؤسسة منها 100 مدرسة جماعاتية بالوسط القروي في الدخول المدرسي 2018-2019، ويستمر البرنامج بإحداث 100 مؤسسة جماعاتية كل دخول مدرسي في أفق بلوغ 1000 مدرسة.

دوزيم




الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الرشيدية 24

تعليقات الزوّار 1.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*