اخر الأخبار

كُتّاب وآراء

Imprimer

وزارة الصحة تقدم توضيحات حول ظروف وفاة سيدة حامل بتوأمين بعد الوضع بتنغير

أهمية نوم الأولاد عند الثامنة مساء

استقبل المركز الاستشفائي الإقليمي بتنغير يوم الاثنين 12 يونيو2017في الساعة السادسة مساء، سيدة حامل كانت تعاني من ارتفاع الضغط الدموي مع حدوث أزمات التشنج المرتبطة بهذا المرض بمنزلها. وفور وصولها إلى المستشفى تم التكفل بحالتها وتزويدها بالدم اللازم، وأنجبت توأمين تحت الرعاية الطبية حالتهما الصحية جيدة.
إلا أن تدهور حالتها الصحية مع ظهور نزيف حاد، استلزم نقلها إلى المركز الاستشفائي الجهوي مولاي علي الشريف بالراشيدية، في مساء نفس اليوم على متن سيارة الإسعاف التابعة للمستشفى، وهناك أجريت لها الفحوصات الضرورية، وقدمت لها العلاجات اللازمة، ووجّهت بعدها إلى قسم الإنعاش، حيث أجريت لها تحاليل مخبرية إضافية وفحوصات بالصدى وفحص بالسكانير والتي أثبتت جميعها إصابتها بالتشحم الكبدي.
ورغم العلاجات والعناية اللازمة التي قدمت لهذه السيدة بقسم الإنعاش، إلا أن مضاعفات المرض الكبدي أدت الى وفاتها مساء يوم الأربعاء 14 يونيو.
وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم وزارة الصحة بأحر التعازي إلى أسرة المرحومة، سائلين العلي القدير أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته ويلهم أهلها وذويها جميل الصبر والسلوان.
ومن جهة أخرى فإن وزارة الصحة تؤكد أن المرحومة حظيت بالعناية اللازمة منذ أن ولجت المستشفى،سواء بتنغير أو بالراشيدية، واستفادت من الخدمات الصحية والعلاجية الضرورية في مثل هذه الحالات




الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الرشيدية 24

تعليقات الزوّار 0.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*