إيطاليا.. حزب ميلوني المتطرف نحو قيادة إيطاليا

26 سبتمبر 2022
lahbib
سياسة
إيطاليا.. حزب ميلوني المتطرف نحو قيادة إيطاليا
الرشيدية 24: متابعة

أعلن الحزب الديمقراطي الإيطالي، الذي يمثل يسار الوسط ، في ساعة مبكرة من صباح الإثنين 26 سبتمبر2022، عن هزيمته في الانتخابات العامة. في وقت قال فيه حزب إخوة إيطاليا اليميني المتطرف إنه في طريقه إلى السلطة، وإلى قيادة الحكومة.

وقالت ديبورا سيراتشياني، البرلمانية البارزة في “الحزب الديمقراطي”، لوسائل الإعلام في أول تعليق رسمي للحزب على النتيجة: “هذه أمسية حزينة للبلاد”. وأشارت إلى أن “اليمين له الأغلبية في البرلمان لكن ليس في البلاد”.

كما أشار “الحزب الديمقراطي” إلى أنه سيكون أكبر قوة معارضة في البرلمان المقبل، وفقاً لما ذكرته عدة منابر إعلامية أوروبية.

وأظهرت النتائج المؤقتة فوز تحالف يميني بزعامة حزب “إخوة إيطاليا” الذي تقوده جورجيا ميلوني بنحو 43 في المئة من الأصوات،كما أعلن سيره قدما للحصول على أغلبية واضحة في البرلمان.

وصرحت ميلوني صباح اليوم الإثنين 26 سبتمبر 2022، بأن الناخبين الإيطاليين منحوا تفويضاً واضحاً لليمين لتشكيل الحكومة المقبلة، ودعت الإطايين إلى الوحدة في مواجهة مشاكل البلاد المتشعبة.

كما أضافت في تصريح للصحافة، “إذا تم استدعاؤنا لحكم هذا الشعب فسوف نفعل ذلك من أجل جميع الإيطاليين بهدف توحيد الشعب وتمجيد ما يوحده وليس ما يفرقه. لن نخون ثقتكم”.

وستُتاح للحزب الذي تعود جذوره إلى الفاشية الجديدة، بهذا الفوز فرصة حكم البلاد للمرة الأولى منذ عام 1945.

وحسب ما أعلنته وكالة الأنباء الفرنسية فإن نسبة المشاركة في الانتخابات بلغت عند إغلاق مكاتب الاقتراع 64,07% مقارنة بـ73,86% في 2018.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق