الحزب الشعبي الإسباني ينتقد حكومة بلاده بخصوص الأزمة مع المغرب

lahbib
سياسة
10 يناير 2022
الحزب الشعبي الإسباني ينتقد حكومة بلاده بخصوص الأزمة مع المغرب
الرشيدية 24: متابعة

دخل الحزب الشعبي الإسباني على خط أزمة المغرب الدبلوماسية مع إسبانيا متهما خوسي مانويل ألباريس بعدم الوفاء بوعده وإنهاء الأزمة مع المغرب، و معربا عن ضيق صدره لعدم توصل وزير خارجية بلاده لحل لهذه الأزمة.
وأضاف الحزب أنه وافق على منح وزير الخارجية الإسباني وكذلك رئيس الحكومة، في ظل ممارسة معارضة مسؤولة دامت لأشهر، الفرصة لإيجاد حل لهذه الأزمة التاريخية نظرا للأهمية التي تكتسيها العلاقات المغربية الإسبانية، إلا أنه لا شيئ تحقق طيلة ستة أشهر خلت، رغم تعهد الباريس بحل الأزمة وأنه على معرفة جيدة بطريقة الحل.
ويصر المغرب على موقفه الداعي إلى اعتراف إسبانيا بمقترح الحكم الذاتي كحل ذي مصداقية، وكف إسبانيا عن عرقلته خاصة وأنها عارضت علانية اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء.
وتعمقت الأزمة بين المغرب وإسبانيا على خلفية إستضافة مدريد مطلع يونيو الماضي إبراهيم غالي المدعو ابن بطوش زعيم جبهة البوليساريو الإنفصالية بهوية مزيفة، والمتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية بدعوى تلقي العلاج من كوفيد 19.
ينضاف إلى ما سبق تدفق آلاف المهاجرين الغير نظاميين منتصف شهر مايو الماضي، بينهم قاصرين مغاربة، وهو ما اعتبرته إسبانيا ردة فعل مغربية على استقبال إبن بطوش.
وعوضت أرنتشا غونزاليس لايا بتعيين خوسي مانويل ألباريس لتحسين العلاقات الإسبانية المغربية وهو ما لم يتحقق إلى حد الآن.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق