القطاع السياحي بمرزوكة والمعانات في ظل الجائحة

lahbib
الرشيدية
17 يناير 2022
القطاع السياحي بمرزوكة والمعانات في ظل الجائحة
الرشيدية 24: الحبيب بلوك

تقع مدينة مرزوكة في الجنوب الشرقي للمملكة المغربية، وهي تابعة إداريا لإقليم الرشيدية، إذ لا تبعد عن مدينة الرشيدية ” عاصمة جهة درعة تافيلالت ” إلا ب- 130 كيلومترا وعن الحدود الجزائرية ب- 2o كيلومتر ا.
تتميز مرزوكة بكثبانها الرملية المنتشرة عبر مساحتها الواسعة، إضافة إلى عدد كبير من مآو وأسواق عامة ” بازارات ” مما يجعلها قبلة سياحية بامتياز.
وتستقبل مرزوكة أفواجا كبيرة من السياح من داخل المغرب ومن خارجه شهريا وبشكل منتظم لأسباب متعددة، فبالإضافة إلى الاستمتاع بمناظر كتبانها الرملية و شروق الشمس وغروبها، هناك من يقصدها للتداوي من عدة أمراض خاصة الروماتيزم.
وتعاني مرزوكة في الوقت الحالي ومعها القطاع السياحي تراجعا حادا في عدد السياح منذ ظهور جائحة كوفيد 19 مقارنة مع سنة 2019 الذي عرف فيها عدد السياح تزايد فاق 5,2%, فعلى الرغم من التدابير والإجراءات المتخذة من قبل الوزارة الوصية على القطاع،يبقى تسجيل الانخفاض المهول لعدد السياح الوافدين على منطقة مرزوكة هو السائد، نتيجة الإغلاق التام للموانى والمطارات بسبب كوفيد 19 والمتحورات الجديدة التي إكتسحت عدد من دول العالم ومن بينها المغرب بحكم قربه من أوربا التي تضررت ساكنتها بشكل مهول.
للتذكير فموقع مرزوكة الجغرافي جعل مجموعة من القطاعات بالجنوب الشرقي يتأثر بسسب جائحة كورونا، من ضمنها قطاع الصناعة التقليدية والفندقة بحكم امتداد الوحدات الفندقية على مسار الوجهة المؤدية إلى منطقة مرزوكة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق