درعة تافيلالت.. جسم صحفي يستنكر سلوكيات متطفلين على ميدان “الصحافة”!!

adminBoudachE2021
أخبار محلية
14 نوفمبر 2021
درعة تافيلالت.. جسم صحفي يستنكر سلوكيات متطفلين على ميدان “الصحافة”!!

الرشبدية 24 _ مُتابعة

لوحظ مرخراً، في عدد من الأنشطة سواء الرسمية او المرتبطة بلقاءات عامة، سلوكيات من لدن بعض من يسمون “أنفسهم” صحفيين، بالخصوص الطريقة التي تدبر بها الحوارات الصحفية وكذا طريقة الممارسة، والتي لا تمث بأي صلة ومهنة المتاعب.

أليس من حق الصحفي طرح السؤال؟

على اثر احد المجالس التي لن نشر لها بالاسم ولا بالمكان والاسم، تعرض عدد من الصحفيين لتضييق من لدن من يدعون اهل مكة وادرى بهذا المجال، خاصة بعدما لاح أحدهم الى تحويل النقاش من ما هو مهني الى ما هو شخصي، وهذا هو الخطأ الذي حال دون التوصل لحلول ناجعة قادرة على تجاوز مثل هكذا من المواقف.

وأكد متحدث باسم هذا الجسم الصحفي ” نعهد ان لا سكوت على حقنا في الحصول على المعلومة، وتقريب المشاهد والمتتبع من واقع الحال، بيدما وأن التوجه العام الطاغي على عالم الصحافة والإعلام يتجه نحو عولمة هذا القطاع، ومركزته على مستوى وسائل التواصل الاجتماعي والعالم الافتراضي.

وعبر المتحدث نفسه عن أسفه الشديد إزاء بعض ممارسات أشباه الصحفيين، ويدعو من الجهات المختصة الى تصحيح الوضع، خاصة ولجوء بعضهم الى لغة الابتزاز في تناول بعض المواضيع الحساسة.

وأضاف : ” أن مثل هذه ممارسة تضرب في قدسية هذه المهنة الشريفة التي دورها عكس الواقع الحقيقي، لا تغطية “الشمس بالغربال”، والمعلوم ان الصحافة شريك أساسي لتحقيق الاقلاع التنموي والمضي قدماً بالأمم.”

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق